أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

اعادة محاكمة المتهم بقتل ابنة الفنانة ليلى غفران بعد نقض اعدامه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

--------------------------------------------------------------------------------

قضت محكمة مصرية بنقض حكم الإعدام بحق المتهم محمود سيد عيساوى (21 عاما - حداد) لإدانته بقتل هبة العقاد ابنة المطربة المغربية ليلى غفران، وصديقتها نادين خالد جمال الدين، بحي الندى بمدينة الشيخ زايد بمحافظة السادس من أكتوبر.

وقررت محكمة النقض الأربعاء 3 فبراير/شباط الجاري إعادة محاكمة المتهم أمام دائرة أخرى من دوائر محكمة جنايات الجيزة.

وعقب إعلان الحكم، وقف والد المتهم يهلل فرحا، مرددا عبارات "الحمد الله"، وقال في تصريحاتٍ خاصةٍ لـmbc.net "إن شاء الله الجلسات القادمة ستظهر الحقيقة.. ابني كان كبش فداء للأغنياء" .

واتهم أشخاصا لم يسمهم بقتل ابنة المطربة الراحلة، بسبب مشكلات بينهم وبينها، ووعد بمفاجآت يكشفها الدفاع في الجلسة المقبلة، فيما لم يحضر المتهم من محبسه، وحضر الأب وشقيق المتهم الأكبر.

كان الدفاع قد ركز في مرافعته على أن الدماء الموجودة على الشجرة وعلى ملابس المتهم قد تكون أُخذت من المتهم بعد إلقاء القبض عليه لوجود آثار وخْز إبرة في ذراعه، وهو ما نفت جهات الطب الشرعي علاقتها به.

كما شكك الدفاع في تحريات المباحث، حيث قيل إن المتهم عُثر عليه عن طريق سائق (ميكروباص)، وفي التحريات ذاتها قيل إن المتهم تم الوصول إليه عن طريق (موبايل) صديقه، كما أشار الدفاع إلى وجود خطأ في إذن النيابة للقبض على المتهم، إضافةً إلى تأكيد خبير الطب الشرعي أنه لا يستطيع أن يحدد ما إذا كان من قام بالقتل شخص واحد أم أكثر من شخص.

وشكك محامي المتهم أيضًا في المعاينة التصويرية التي قامت بها النيابة، حيث ظهر فيها صوت أحد الضباط وهو يُملي الكلام على المتهم أثناء عملية التصوير.

كانت محكمة جنايات الجيزة سبق لها وأن قضت في يونيو/حزيران بإعدام عيساوي بعد أن ثبت لها ارتكابه جريمة مقتل الفتاتين مقترنةً بجريمة سرقتهما، حيث تم العثور على جثتي هبة العقاد ونادين خالد جمال الدين بفيلا الأخيرة بحي الندى بمنطقة الشيخ زايد مذبوحتين ومصابتين بعددٍ كبير من الطعنات النافذة.

وسبق لأجهزة الأمن أن ألقت القبض على المتهم عيساوي بعد أقل من أسبوع تقريبا على الحادث، استمرت بعدها التحقيقات معه لأكثر من شهرين وافق بعدها النائب العام في أوائل شهر يناير الماضي على إحالة عيساوي للمحاكمة الجنائية.

وجاء أمر إحالة عيساوي في ضوء اعترافه التفصيلي أمام النيابة العامة بارتكاب الجريمة، وقيام النيابة بمعاينة تصويرية أوضح فيها عيساوي كيفية ارتكابه لجريمته، بعد أن اختبأ للضحيتين، ثم دخل إلى الفيلا التي كانتا متواجدتين بداخلها بحي الندى، حيث قام بقتلهما وسرقة تليفوني محمول ومبلغ 400 جنيه.
المصدر : http://100fm6.com/vb/showthread.php?t=78818 - 100fm6.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.elbahayta2.ahla montada.com

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى